رسالة الخطأ

The system is currently in read-only mode. Any changes you make will not be saved!
| منارة
10.02.2019
16:54 |
نظم اليوم الأحد بمراكش، سباق على الطريق بهدف التحسيس بأهمية التشخيص المبكر للكشف عن داء السرطان لدى النساء.

ويندرج هذا السباق، المنظم تحت شعار "لنجر من أجل محاربة مرض السرطان "، في إطار حملة تحسيسية للكشف المبكر عن مرض السرطان لدى النساء نظمتها مؤسسة الكتاب للعلوم والآداب والفنون بمناسبة اليوم العالمي لمحاربة السرطان ما بين 8 و 10 فبراير الجاري.

وعرفت هذه التظاهرة الرياضية اجراء سباقين الأول على مسافة 3000 متر لفائدة الأطفال المتمدرسين المتراوحة أعمارهم ما بين 9 و 13 سنة وشارك فيه أزيد من 1500 طفل ، وسباق آخر للبالغين (نساء ورجال) على مسافة 10 كيلومترات.

وقال مدير هذه الحملة ، البروفسور أحمد المنصوري ، في تصريح لوكالة المغرب العربي للأنباء ، أن هذه التظاهرة الرياضية تروم أيضا التشجيع على ممارسة الرياضة نظرا لكونها تساهم في الوقاية من السرطان بنسبة 40 في المائة حسب دراسة للاتحاد الدولي ضد السرطان.

وأبرز أنه مع التطور العلمي والتكنولوجي لم يعد السرطان مرضا مزمنا يقتل بنسبة 100 في المائة وإنما على العكس من ذلك ، يمكن الشفاء منه من خلال الوقاية والتشخيص المبكر.

وبخصوص حصيلة الحملة التحسيسية للكشف المبكر عن السرطان (خاصة سرطان الثدي ، سرطان عنق الرحم ) التي استهدفت أحياء تعاني من الهشاشة بمراكش وهي دوار الكدية وحي النور ودوار السراغنة وأكيوض ودوار خليفة بريك ، أوضح البروفسور المنصوري ، أن هذه الحملة شملت حوالي 2100 سيدة استفدن من فحوصات سريرية وبالأشعة وبالفحص بالصدى.

وأضاف أنه تم التكفل بالحالات التي أثبتت الفحوصات إصابتها بالمرض من قبل مؤسسة الكتاب للعلوم والآداب والفنون.

يشار إلى أن هذه المبادرة نظمت بشراكة مع وزارة الصحة والمجلس الجماعي لمراكش ومقاطعتي المنارة وجليز تحت شعار " الكشف بكري بالذهب مشري".